إعداد الحساب الخاص بك

يرجى الانتظار بينما نحن نعد الحساب الخاص بك

سجل للحصول على اخر اخبارنا

الدنمارك تتخلى عن النقود الورقية وتستبدلها بالمحفظة الالكترونية

أوضحت الحكومة الدنماركية أنه، ابتداءً من العام المقبل، لن يعود البائعون بالتجزئة، كتجّار الملابس وأصحاب المطاعم ومحطات الوقود، ملزمين قانونياً بقبول الدفع النقدي.
وتقود بذلك الدنمارك وجارتاها الاسكندنافيتان السويد والنرويج توجها عالميا نحو النقد الإلكتروني، بهدف تقليص النفقات وتحسين الإنتاجية ،كما سيخفف من وطأة المصاريف الخاصة بتأمين حماية النقود وسيزيل عبء التصرف بالأوراق النقدية.
وقال مايكل باسك جيبسين، المدير التنفيذي لاتحاد المصرفيين الدنماركيين إنه «لم يعد مجتمع بدون أوراق نقدية مجرد وهم… لكن رؤية قد تتحقق في غضون مدة زمنية معقولة».

وبدأ معظم الدنماركيين بالتخلي عن التعامل بالنقود واستبدالها بالخيار الإلكتروني ويستخدم نحو 40 في المئة من مواطني الدولة الاسكندنافية تطبيق «موبايل باي» من «مصرف دنسكي».
يشار إلى أن هناك تزايداً مطرداً في استخدام «النقد الإلكتروني» في عموم أوروبا مؤخراً، ولأول مرة تجاوز التعامل بالبطاقات الأموال النقدية في المملكة المتحدة العام الماضي.
وبالمقابل، فإن عمليات الاحتيال المستهدفة لبطاقات الائتمان ارتفعت كذلك، وبلغت 1.4 مليار دولار في 2012، بقفزة قدرها 15 في المئة عن العام الذي سبقه.

تعليقات

تعليقات

كن أول من يرسل تعليق on "الدنمارك تتخلى عن النقود الورقية وتستبدلها بالمحفظة الالكترونية"

ارسل تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني


*