إعداد الحساب الخاص بك

يرجى الانتظار بينما نحن نعد الحساب الخاص بك

سجل للحصول على اخر اخبارنا

التباين في متوسط سعر الريال السعودي خلال الأشهر الماضية 

ارتفاع الخسائر المتراكمة

ارتفع متوسط سعر صرف الريال السعودي خلال شهر أيار (مايو)، مقابل خمس عملات  أجنبية من أصل 12 عملة، مقارنة بمستويات سعر صرفه مقابل هذه العملات خلال شهر نيسان (أبريل) من العام نفسه.

والعملات التي سجل متوسط سعر صرف الريال ارتفاعا أمامها، تمثلت في الوون الكوري الجنوبي، والين الياباني، والروبية الهندية، والبات التايلاندي، والليرة التركية، بنسب نمو 0.24 في المائة، و0.94 في المائة، و1.7 في المائة، و3.2 في المائة، و1.7 في المائة على التوالي.

في المقابل، انخفض متوسط سعر صرف الريال السعودي مقابل ست عملات أجنبية على أساس شهري، وهي؛ اليورو والدولار الأسترالي والريال البرازيلي واليوان الصيني، والجنيه الاسترليني، والفرنك السويسري، بنسب تقدر بـ 3.4 في المائة، و2.1 في المائة، و0.2 في المائة، و0.3 في المائة، و3.4 في المائة، 3.3 في المائة، على التوالي.

 

جاء ذلك وفقاً لتحليل أجرته وحدة التقارير الاقتصادية في صحيفة “الاقتصادية” على سعر صرف “الريال السعودي”، مقابل أسعار صرف 12 عملة شملها التحليل، وهي (الدولار الأسترالي، الريال البرازيلي، اليوان الصيني، والين الياباني، الروبية الهندية، والجنيه الاسترليني، الوون الكوري الجنوبي، الدولار الأمريكي، واليورو، والفرنك السويسري، البات التايلاندي، الليرة التركية).

 

كما أظهر التحليل، أن متوسط سعر صرف الريال السعودي شهد ارتفاعات متباينة على أساس سنوي أمام تسع من العملات الأجنبية التي أجري عليها التحليل، بنسبة 14.2 في المائة، باستثناء عملتين: “الليرة التركية”، التي سجل مقابلها ثباتاً عند متوسط سعر صرف يبلغ نحو 1.7908، و”الدولار الأمريكي” المربوط بالريال السعودي، وانخفاضا أمام “اليوان الصيني” تقدر نسبته بـ 0.8 في المائة، وبقيمة تعادل نحو 0.01 تقريباً.

 

وبترتيب مستويات أسعار صرف الريال من حيث النسبة الأكبر للارتفاع، مقابل 12 عملة على أساس شهري، فقد تصدر متوسط سعر صرف الريال مقابل الـ “البات التايلاندي” قائمة العملات الأعلى ارتفاعا من حيث نسبة النمو، بنسبة تقدر بـ 3.2 في المائة، وبمتوسط سعر صرف خلال الفترة بلغت نحو 8.9493.

تعليقات

تعليقات

كن أول من يرسل تعليق on "التباين في متوسط سعر الريال السعودي خلال الأشهر الماضية "

ارسل تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني


*