إعداد الحساب الخاص بك

يرجى الانتظار بينما نحن نعد الحساب الخاص بك

سجل للحصول على اخر اخبارنا

الشباب في دول المجموعة الاوروبية ضحايا البطالة المرتفعة

أشارت الأرقام الأوروبية في بروكسل إلى أن 23 مليونا و504 آلاف من الرجال والنساء في دول الاتحاد الأوروبي من العاطلين عن العمل، منهم 17 مليونا و846 ألف شخص في منطقة اليورو خلال شهر أبريل الماضي، ومقارنة مع شهر مارس من العام الحالي انخفض عدد الأشخاص من العاطلين عن العمل بنسبة 126 ألف شخص في مجمل دول الاتحاد (28 دولة)، وبنسبة 130 ألف شخص في منطقة اليورو. وبالمقارنة مع شهر أبريل من العام الماضي انخفضت البطالة بنسبة مليون و545 ألف شخص في مجمل دول التكتل الأوروبي الموحد، منهم 849 ألف شخص في دول منطقة اليورو (19 دولة).
وقالت ماريان تايسن، مفوضة الشؤون الاجتماعية والتوظيف، في تعليق لها على هذه الأرقام، إنه لا بد من الحفاظ على هذا الانخفاض المشجع في البطالة. وشددت على أنه لا توجد حلول سحرية لتحقيق النمو، ولا بد من العمل الدؤوب سواء على المستوى الوطني أو على مستوى الاتحاد الأوروبي ككل. وأضافت أن بناء النمو الاقتصادي الدائم وخلق فرص العمل يجب أن يعتمد على الإصلاحات الهيكلية والاستثمار والمسؤولية المالية. ونوهت بخطة الاستثمار الاستراتيجية الأوروبية والتي ستعطي دفعة جديدة لتوظيف الشباب. ولمحت إلى الإعلان عن تخصيص مليار يورو من أجل خلق فرص عمل وتوظيف الشباب.
وفي وقت سابق، أشارت الأرقام الأوروبية إلى أن منطقة اليورو عرفت استقرار نسبيا في المعدل الموسمي للبطالة خلال مارس الماضي، مقارنة بالشهر الذي سبقه (فبراير/ شباط). وجرى تسجيل نسبة 11.3 في المائة، لكن هناك انخفاضا مقارنة بالمعدلات في مارس من العام الماضي عندما وصلت النسبة إلى 11.7 في المائة. أما معدلات البطالة في مارس الماضي في مجمل دول الاتحاد الـ28 فقد سجلت 9.8 في المائة، وكانت مستقرة مقارنة مع فبراير 2015، لكنها منخفضة مقارنة مع مارس من العام الماضي، عندما وصلت المعدلات إلى 10.4 في المائة. وأشارت تقديرات مكتب الإحصاء الأوروبي «يوروستات» في بروكسل إلى أن عدد العاطلين عن العمل في الاتحاد الأوروبي من الرجال والنساء وصل في مارس إلى 23 مليونا و748 ألف شخص، منهم ما يزيد على 18 مليونا من سكان منطقة اليورو، وهذا يعني أن هناك تراجعا في عدد العاطلين عن العمل في مارس الماضي، مقارنة مع شهر فبراير، بنسبة 75 ألف شخص قي مجمل دول الاتحاد، و36 ألف شخص في منطقة اليورو، بينما بالمقارنة مع مارس من العام الماضي فقد تراجع عدد العاطلين عن العمل بنسبة مليون ونصف المليون شخص في مجمل دول الاتحاد الأوروبي، و679 ألف شخص في منطقة اليورو.
وحسب أرقام بروكسل، بلغ معدل البطالة في منطقة اليورو خلال شهر يناير (كانون الثاني) الماضي 11.2 في المائة، وكان قد سجل 11.3 في المائة في الشهر الذي سبقه (ديسمبر/ كانون الأول، 2014)، بينما وصل الرقم إلى 11.8 في المائة في يناير من العام الماضي. ويعتبر معدل البطالة في يناير الماضي هو الأدنى منذ أبريل 2012.

تعليقات

تعليقات

كن أول من يرسل تعليق on "الشباب في دول المجموعة الاوروبية ضحايا البطالة المرتفعة"

ارسل تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني


*