إعداد الحساب الخاص بك

يرجى الانتظار بينما نحن نعد الحساب الخاص بك

سجل للحصول على اخر اخبارنا

الهروب من المعادن لصالح الدولار بسبب ازمة اليونان وارتفاع الدولار

انخفضت أسعار الفضة خلال تداولات اليوم الثلاثاء لتظل التداولات محصورة بالقرب من أدنى مستوى منذ أسبوعين، يأتي هذا في ظل قوة الدولار الأمريكي بعد تحسن البيانات الاقتصادية الأمريكية يوم أمس بالإضافة إلى استمرار المخاوف بشأن أزمة اليونان.

في تمام الساعة 03:45 بتوقيت غرينتش تداولات أسعار الفضة عند المستوى 16.69 دولار للأونصة بعد أن سجلت أدنى مستوى عند 16.66 دولار للأونصة وكانت قد افتتحت جلسة اليوم عند المستوى 16.73 دولار للأونصة، يأتي هذا بعد أن ارتفعت أسعار الفضة يوم أمس لتسجل أعلى مستوى عند 17.17 دولار للأونصة قبل أن تعاود الانخفاض وتغلق عند المستوى 16.68 دولار للأونصة.

التراجع الحالي في مستويات الفضة يعكس قوة الدولار الأمريكي في الأسواق المالية الذي يتداول بالقرب من أعلى مستوياته في خمس أسابيع خاصة بعد البيانات الاقتصادية الإيجابية التي صدرت يوم أمس عن القطاع الصناعي في الولايات المتحدة الأمريكية.

من جهة أخرى فإن ارتفاع مستويات الدولار تؤثر بشكل سلبي على أسعار الفضة بسبب العلاقة العكسية التي تربط بينهما منذ كون الفضة سلعة تسعر بالدولار، وهو الأمر الذي يحد من أية تحركات إيجابية تحاول الفضة القيام بها.

أيضاً أزمة اليونان تؤثر سلباً على مستوى الثقة في الأسواق المالية وهو الأمر الذي يدفع المستثمرين إلى التخلي عن الملاذ الآمن المتمثل في الفضة والذهب والتوجه إلى الدولار الذي يمثل أفضل استثمار حالياً، في ظل تنامي التوقعات بارتفاع أسعار الفائدة خلال هذا العام من قبل البنك الاحتياطي الفدرالي.

تعليقات

تعليقات

كن أول من يرسل تعليق on "الهروب من المعادن لصالح الدولار بسبب ازمة اليونان وارتفاع الدولار"

ارسل تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني


*